منتدى ماء الحياة
بسم الاب والابن والروح القدس اله واحد امين
اهلآ" بكم في منتدى ماء الحياة داعين الله ان يتقبل عملنا هذا كقربان عنا

تذكار جميع الموتى المؤمنين / 2 تشرين الثاني.

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

تذكار جميع الموتى المؤمنين / 2 تشرين الثاني.

مُساهمة من طرف ندى الور في 2015-11-05, 9:18 pm

تذكار جميع الموتى المؤمنين / 2 تشرين الثاني.

أنشأ تذكار جميع الموتى المؤمنين الراقدين القديس أوديلون عام 998، وقد رسم هذا التذكار وتذكار جميع القديسين البابا بونيفاسيوس، وذلك لأن المؤمنين الراقدين بالرب، وعليهم بعد قصاصات عن الخطايا المغفورة بالحل السري، أو خطايا عرضية، لم يوفوا عنها في هذه الحياة، فهم ملتزمون ان يكفروا عنها في المطهر لفترة زمنية ولذلك تقيم الكنيسة الصلوات والقرابين لأجل راحة النفوس المطهرية، فكما أقامت الكنيسة المجاهدة تذكاراً لشقيقتها المنتصرة في السماء، تقيم تذكاراً آخر لشقيقتها المتألّمة في المطهر. وهو أشهى تذكار على قلبها.

إن الكنيسة الكاثوليكية تعتقد وتؤمن بوجود حالة وليس مكان غير السماء وجهنم تسمى المطهر، تتعذب فيه النفوس البارة بعد انفصالها من أجسادها وفاء عن العقوبات الزمنية التي تستوجبها عن الخطايا التي نالت عنها الغفران بتوبة صادقة، أو عن الخطايا العرضية التي لم تكفر عنها وهي على قيد الحياة.

هناك برهان منطقي على عقيدة المطهر فإذا مات الإنسان وعليه خطايا عرضية خفيفة أو عقوبات زمنية فأين يذهب؟ إلى السماء كلا لان الله هو القداسة بالذات لا تمثيل أمامه إلا من كان نقيا وكاملا وأهلا لمثل هذا المثول أي لأطهار القلوب، وهل يذهب هذا المؤمن الى جهنم بسبب خطيئته العرضية؟ فهذا يتنافى مع عدل الله ولن يكون الناس اعدل من الله يميزون بين ذنب كبير وذنب صغير، اذن لا بد من وجود المطهر لتطهر فيه النفوس من خطاياها الخفيفة قبل ان تدخل السماء.

ان مدة البقاء في المطهر مؤقته وليست دائمة حسب الخطايا الخفيفة والعقوبات الزمنية وبعد ذلك تدخل كل النفوس المطهرية الى السماء في اخر الامر، هذا وان عقيدة المطهر قد حددتها الكنيسة في مجمع فلورنسا ومجمع التريدنتين، كما ان عذاب المطهر عذاب للنفس حيث يحرم من فيه من رؤية الله مدة محددة قبل الدخول للسماء ونستطيع ان نقول ان المطهر عذاب مؤقت للنفس بينما جهنم عذاب مؤبد.

اجعل يا رب بعد احبائنا واقربائنا واصدقائنا الذين سبقونا قربا اليك، وعذابنا وألمنا بفراقهم رحمة وعزاء، فطوبى لمن اخترتهم، والراحة الدائمة اعطهم يا رب، والنور الدائم فليضيء لهم، واما نحن الاحياء، فلنردد مع صاحب المزامير قائلين: الرب نوري وخلاصي فممن اخاف، الرب حصن حياتي فممن افزع، امرا واحدا سالت الرب وهو طلبتي، ان اسكن بيت الرب جميع ايام حياتي، لكي اشاهد نعيم المولى، واتمتع بهيكله متمتعا، فانت يا رب حنان رحيم ودود محب حليم، لم تعاملنا بحسب خطايانا، ولم تجازنا بقدر اّثامنا، فكرأفة الوالد بابنائه ترأف باتقيائك، فاسمع يا رب الى ابتهالاتنا واستجب لنا، ولا تحجب وجهك عنا، فانت عوننا فلا تخذلنا يا حنان يا رؤوف يا حليم. امين.
avatar
ندى الور
مساعد المشرف العام
مساعد المشرف العام

عدد المساهمات : 2691
نقاط : 7825
تاريخ التسجيل : 02/05/2009
العمر : 40

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى